25 فبراير، 2021

مجلس المرأة في منبج وريفها يدلي ببيان إلى الرأي العام

مجلس المرأة في منبج وريفها يدلي ببيان إلى الرأي العام.
بحضور عدد من نساء مدينة منبج وريفها.القي بيان ادانة واستنكار للعمل الاجرامي الذي قامت به المجموعات الأرهابية بحق العضوتين في مجلس تل الشاير(سعدة الفيصل وهند الهرماس)
والاعتداء التركي الذي راح ضحيته طفلين وامرأتين في مدينة تل رفعت.

حيث القت البيان باسم مجلس المرأة(فادية رسول )
وقالت:باسم مجلس المرأة الشابه في منبج وريفها ندين ونستنكر العمل الاجرامي الذي قامت به المجموعات الأرهابية بحق رفيقاتنا (سعدة الهرماس وهند الخضر)
والاعتداء التركي الذي راح ضحيته طفلان وأمرأتين في تل رفعت،وتضاف هذه الأعمال الأرهابية إلى قائمة الأجرام الذي تقوم به الدولة التركية ضد الشعب السوري،

في الوقت الذي اظهرت فيه المرأة قوتها وإرادتها في مواجهة كل الظروف الصعبة ،التي تعاني منها في المجتمع،والانجازات والانتصارات التي احرزتها خلال السنوات الماضية،بفضل ثورتها ضد الظلم والاستبداد،وقد حققت الانتصارات العظيمة وهي في أوج عطائها،ونضالها ضد الاحتلال التركي ومايقوم به من اعتداءات بحق المرأة ،اليوم تظهر اليد الخفية،المدعومة من الدولة التركية ،ألا وهي يد الغدر والعدوان وتمتد على المرأة التي اثبتت انها قادرة على العمل والأنجاز ،وبناء بلدها ومجتمعها،بعد الدمار الكبير الذي الحقته بنا داعش ،فهم يخافون من قوة المراة ووجودها في أي مجال من مجالات العمل فالمرأة التي واجهت وحاربت داعش وهزمته من مناطقنا اليوم تشكل خطراً حقيقياً على تلك العصابات المرتزقة الذين يسعون جاهدين من أجل كسر إرادة المرأة ويظهرون حقدهم الدفين تجاهها،وأكبر مثال سلسلة الأغتيالات التي يقومون بها ،كل فترة ضد المرأة واليوم خلايا داعش تتحرك وتقتل بوحشية الرفيقات (هند وسعدة)اللواتي يناضلن ويعملن من أجل العيش بكرامة ،ليس بالجديد على الدولة التركية ومرتزقتها هذه الافعال التي هي بعيدة كل البعد عن الضمير والانسانية،
نناشد الدول والمنظمات الحقوقية وخاصة النسائية بالتدخل وأيقاف الدولة التركية عند حدها،ومنعها من انتهاكات حقوق الانسان، وخاصة حقوق المرأة وسوف يكن هؤلاء الشهيدات دافعاً كبيراً لنا
نحن نساء منبج بشكل خاص ونساء شمال وشرق سوريا بشكل عام،لن نخاف من أي تهديدات أو أعتداءات ،ولأننا أصحاب حق إما أن نعيش على الأرض بكرامة أو ندفن تحت التراب بكرامة.
واختتمت البيان بقولها
عاشت مقاومة المرأة الحرة،عاشت أخوة الشعوب،عاشت مقاومة الشهداء
2021/1/25

 

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري