11 أغسطس، 2020

مقاتل من بلدي المقاتل عبد العزيز مالك.

مثال الشاب الغيور على مدينته والمدافع عن شعبه
المقاتل عبد العزيز مالك العبدالله أحد أبناء قرية أم السطح التابعة لمدينة منبج من مواليد 1997، بدأت حياته في القرية ودرس المرحلة ألإبتداي وألاعدادي في مدرستها، ولكنه اضطر لترك الدراسة بعد سيطرة المفصائل المسلحة التي كانت تطلق على نفسها “الجيش الحر” على مدينة منبج واغلاق غالبية المدارس وتحويلها إلى مقرات عسكرية.
وبدأ عبد العزيز مالك بعدها بالعمل لمساعدة أهله في المعيشة بسبب الظروف المادية الصعبة حينها خاصة مع اندلاع الثورة السورية وتدهور الأوضاع أكثر، وبعد فترة ازاد الأمر سوءاً في عام 2014 اثر سيطرة تنظيم داعش على المدينة وفرار باقي الفصائل منها والبعض بايع داعش حيناها، وبدأ التنظيم منذ لحة السيطرة على منبج وريفها بارتكاب الجرائم والفضائع بحق المدنيين، وبث الرعب والخوف في قلوب ألاهالي من خلال قطع الروؤس وقطع ألايدي والجلد والصلب في الساحات العامة.
وفي عام 2016 عندما أعلن مجلس منبج العسكري اطلاق حملة تحرير مدينة منبج من تنظيم داعش سارع عبد العزيز إلى الانضمام لصفوف ثوار منبج المنضوية تحت راية مجلس منبج العسكر، بهدف تحرير مدينته وأهله من ظلم التنظيم الإرهابي، وبعد الخضوع لدورات تدريبية عسكرية مكثفة، شارك في معارك تحرير مدنيته منبج، ووشارك في حملة تحرير بلدة العريمة، ليواصل بعدها القتال بالمشاركة في حملة تحرير الطبقة والرقة، وفي الأخيرة أصيب عبد العزيز بجروج أثناء اقتحام المدينة لتحريرها من التنظيم وتحرير المدنيين العالقين في الداخل.
وبعد التداوي والتعافي أصر عبدالعزيز للعودة إلى جبهات القتال والمشاركة في معكرة هزيمة داعش الأخيرة في ريف دير الزور، وتوجه بالفعل مع مقاتلي مجلس منبج العسكري إلى دير الزور وخاضوا هناك المعارك القوية حتى بلدة الباغوز آخر معاقل تنظيم داعش.
ويذكر لنا عبد العزيز أن من أكثر المواقف المؤثرة التي حدثت معه أثناء الحملات هي استشهاد القيادي أبو جاسم البكاري في حملة تحرير الرقة، واستشهاد رفيقيه خالد المنلا في خط الساجور الذي استهدفه مرتزقة درع الفرات المدعوم من تركيا، ويؤكد عبد العزيز أنه منذ لك الحين عاهد نفسه والشهداء على مواصلة النضال والاصرار للانتقام لرفاقه الشهداء والحفاظ على مكتسباتهم.
هذا ولا يزال المقاتل عبد العزيز يرابط على جبهات مدينة منبج لحمايته من كافة التهديدات الداخلية والخارجية.
المركز الإعلامي لمجلس منيج العسكري