4 يوليو، 2020

اجتماع خاص لزوجات الشهداء لاستكمال تحضيرات الكونفراس العام

عقد اليوم مجلس عوائل الشهداء لمدينة منبج وريفها اجتماعا لزوجات الشهداء في مركز الثقافة والفن، وذلك لأجل التحضير للكونفراس العام لزوجات الشهداء والاستماع لآراء ومطالب زوجات الشهداء. حيث حضر الاجتماع مكتب عوائل الشهداء التابع لمجلس منبج العسكري، والإدارة المدنية في منبج ومجلس المرأة
بدأ الإجتماع بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً وإكراماً لأرواح الشهداء.
ومن ثم رحب مجلس عوائل الشهداء بالحضور، وبدأ بشرح الوضع السياسي من قبل الرئاسة المشتركه للمجلس التنفيذي “نزيفة خلو” وقالت “نحن اليوم نمر بظروف صعبة على كافة الأصعدة وأهمها السياسية والاقتصادية وحتى الإجتماعية. كما أضافت إلى كلمتها قائلة : هناك حرب نفسية حقيقية على المجتمع ويجب أن نواجه هذه الحرب وننجح فيها كما نجحنا في المراحل السابقة وهذا يتطلب جهد وعمل كبير فالأزمة الإقتصادية اليوم تزامناً مع الأوضاع السياسية وانتشار وباء كورونا باتت كل هذه الاوضاع عبئا على المواطن السوري وخاصةً المرأة لأنها المتضرر الأكبر من هذه الحرب. نحن نعلم أن هناك صعوبات تواجه المجتمع السوري وخاصة مناطق شمال وشرق سوريا لذلك نحن كإدارة مازلنا على عهد شهدائنا ومستمرين في العمل لمواجهة هذه الصعوبات، التي فرضت على شعبنا،
أما بالنسبة لنا كنساء فيجب علينا ان نكون على قدر المسؤولية تجاه هذه السياسات والتحديات وأن نحمي ونحافظ على مكتسبات شهدائنا. فهذا الجمع الكريم هو الفريد من نوعه، خلال السنوات السابقة ولم يأتي عن عبثاً،بل جاء بعد تضحيات كبيرة.
و في ختام كلمتها قالت : نتمنى لكم التوفيق والنجاح في عملكم وان ينتهي اجتماعكم بقررات تخدم المرأة والمجتمع وفي النهاية لايسعني الا أن أترحم على أرواح شهدائنا الأبرار.

وفي الختام تم الاستماع لآراء ومتطلبات الزوجات وطرح مشاريع مستقبلية والنقاش بها، أكد مجلس عوائل الشهداء بأن الاجتماعات مستمرة لزوجات الشهداء وأنهم جاهزين لتلبية متطلبات عوائل الشهداء وأي مشكلة تواجه عائلة شهيد فليتوجه إلى مجلس عوائل الشهداء لحلها.

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري