23 سبتمبر، 2020

مظاهرة حاشدة في منبج تضامناً مع اليوم العالمي لمقاومة روج آفا

منبج- بمناسبة يوم التضامن العالمي مع مقاومة روج آفا وشمال وشرق سوريا خرج اليوم المئات من أهالي مدينة منبج وريفها ومجلس منبج العسكري والمؤسسات والإدارات التابعة للإدارة المدينة في مظاهرة حاشدة في المدينة.
وانطلقت المظاهرة من دوار الميزان باتجاه شارع الوادي وسط ترديد الشعارات التي تندد بالغزو التركي على شمال وشرق سوريا.
ولدى الوصول إلى شارع الوادي وقف الحشود دقيقة صمت اجلالاً واكراماً لأرواح الشهداء، ألقيت بعدها عدة كلمات منها كلمة باسم الإدارة المدنية لمنبج وريفها ألقتها نزيفه خلو, التي حيت المقاومة التي تخوضها قوات سوريا الديمقراطية ضد هجمات الاحتلال التركي، وقالت :”تضامناً مع مقاومة الكرامة ومقاومة روج آفا التي أثبتت أنها تدافع عن الإنسانية والديمقراطية بوجه الإرهاب والاحتلال يشارك اليوم شعوب أكثر من 30 دولة حول العالم في يوم التضامن العالمي مع مقاومة روج آفا، ومثلما أصبحت يوم التضامن العالمي مع مقاومة كوباني انطلاقة لدهر إرهاب داعش، سيكون هذا اليوم انطلاقة لدحر الاحتلال من الأراضي السورية”.
وأشارت نزيفة أن الاحتلال التركي الذي يعتبر الداعم الرئيسي لداعش وباقي التنظيمات الإرهابية لم يرق له الانتصارات التي تحققت في شمال وشرق سوريا، وحالة الأمن والاستقرار تكاتف الشعوب التي تتمتع بها مناطقنا، لذا بدأت بالتدخل بشكل مباشر وشن الهجمات وغزو مناطقنا وتهجير شعوبنا وارتكاب المجازر بحقهم، مؤكدة أن مقاومة قسد ووحدة مكونات المنطقة ستدحر الاحتلال في النهاية.
وفي ختام كلمتها ناشدت نزيفة المجتمع الدولي التحرك بشكل عملي وجدي لإنهاء كافة أشكال الاحتلال للأراضي السورية وإعادة المهجرين إلى ديارهم.
واختتمت المظاهرة بعرض سنفزيون حول ثورة روج آفا وشمال وشرق سوريا وكيفية هزيمتها لداعش، بالإضافة إلى تقديم بعض الفرق الغنائية لفقرات للأغاني الثورية أمام الحضور.
المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري