19 فبراير، 2020

المجلس العسكري وأهالي منبج يستذكرون شهداء شهر آب

استذكر اليوم مجلس منبج العسكري والادارة المدنية والمؤسسات التابعة لها وقوى الأمن الداخلي ٣٦ شهيدا ممن استشهدوا في شهر آب، من بينهم الشهيد القيادي عدنان أبو أمجد.
بدأت مراسيم الاستذكار بأداء مقاتلي مجلس منبج العسكري لعرض عسكري بالتزامن من وقوف المشاركين دقيقة صمت اجلالا لارواح الشهداء.
ثم ألقيت كلمة من قبل المتحدث باسم المجلس العسكري لمنبج “شرفان درويش ” الذي قدم العزاء لذوي الشهداء ورفاقهم في السلاح وقال:” نستذكر اليوم كوكبة من شهدائنا الابرار الذين بفضل تضحياتهم وصلنا إلى هذا اليوم من الحرية والكرامة، ونستذكر اليوم القائد البطل الشهيد عدنان أبو أمجد الذي لعب دورا رياديا في تشكيل مجلس منبج العسكري وشارك في كافة حملات تحرير المنطقة من داعش حتى ضحى بحياته في سبيل حرية أرضه وشعبه، وإننا لنجدد عهدنا لكافة شهدائنا بأن نكون أوفياء لتضحياتهم ونحافظ على مكتسباتهم حتى النهاية”.
وفي ختام المراسم ردد المقاتلون والحضور الشعارات التي تمجد الشهداء.
تلاها زيارة المشاركين لأضرحة الشهداء وأوقدوا الشموع على أضرحتهم.

المركز الاعلامي لمجلس منبج العسكري