1 يونيو، 2020

وفد من منبج يعقد مصالحة بين أهالي قرية حيمر بوبنه وقوات الدفاع الذاتي

منبج – زار اليوم وفد من مكتب العلاقات العسكرية لمجلس منبج العسكري، وقوات الدفاع الذاتي وشيوخ العشائر وممثلي المجلس التنفيذي للإدارة المدنية في منبج وريفها قرية حيمر بوبنا الواقعة جنوبي مدينة منبج، بهدف عقد صلح مع ذوي أحد أهالي القرية الذي تعرض لإصابات قبل حوالي شهر جراء تعرضه لحادث سير تسبب بها أحد أعضاء قوات واجب الدفاع الذاتي.


وخلال الزيارة اجتمع الوفد مع ذوي المصاب ووجهاء القرية، مُهنيئنهم على سلامة مصابهم، داعين له بالشفاء العاجل، ودعوا أهالي القرية للاحتكام إلى الصلح مع قوات واجب الدفاع الذاتي، باعتبار ما جرى هو “قضاء وقدر” ولم يكن مقصوداً، فيما شكر ذوي المصاب الوفد على هذه الزيارة وأكدوا بأنهم يحمدون الله على سلامة مصابهم وبأنهم لا يحملون أحد تقصد حدوث تلك الحادثة، وبأنهم مستعدون للتصالح.
وعليه عقد الوفد ووجهاء القرية المصالحة بين ذوي المصاب وقوات الدفاع الذاتي، مؤكدين خلالها بأن “الصلح هو سيد الأحكام” وأنه يعزز من العلاقات الاجتماعية ويزيد المحبة وروح التسامح بين أبناء المنطقة، وشاكرين أهل المصاب على رحابة صدرهم وقبولهم الصلح.

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري