التخطي إلى المحتوى

منبج – يحرس مقاتلو مجلس منبج العسكري حدود مدينتهم من الجانب الغربي والجنوبي، رغم الأجواء الشتوية القاسية والأمطار الغزيرة، إلا أنهم على وعدهم وعهدهم للشهداء وأهلهم المدنيين في المدينة.

وعن جاهزية المقاتلين على الحدود تحدث قائد الجبهة “فارس العمر أبو هدلة” أن قوات مجلس منبج العسكري في كامل جاهزيتها تقف على خطوط التماس.

وأكد أنهم مستعدين دائماً لحماية مدينة منبج خاصة وشمال سوريا كاملاً. فمقاتلو مجلس منبج العسكري درع حصين لحماية المدينة ولن يبخلوا بشيء للود عنها.

2018/12/4

 

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري