التخطي إلى المحتوى

منبج-قدّم ”مجلس عوائل الشهداء” و”مكتب عوائل الشهداء” والمكاتب التابعة له ومركز الدفاع الذاتي، واجب العزاء لذوي الشهيد ”عبد الحميد اللطفو”.
استذكاراً لأرواح الشهداء تم الوقوف دقيقة صمت، ثم ألقيت عدة كلمات منها كلمة باسم مجلس عوائل الشهداء ”محمود العيدو” الذي قال: قد أصابنا من الحزن ما أصابكم، فلا تيأسوا والله يسمع دعائكم، عظّم الله أجركم وأحسن الله عزائكم وغفر الله لشهدائنا جميعاً، وأسكنهم فسيح جناته.
وأكمل” العيدو”:”يرحل الشهيد عن هذه الدنيا ويبقى مخلد بسيرته الطيبة بين الناس”.
ثم تحدثت باسم إدارة الخط الغربي في مدينة منبج “رويده حنيظل” : ” نتوجه بأحر التعازي والتهنئه بنفس الوقت لذوي الشهيد، يعجز اللسان عن النطق وتعجز الحروف عن الوصف ولكن سوف أتجرء وأقول الحروب ليست فقط على الجبهات هناك حروب إعلام على التلفزة والإذاعات، وأنذل سلاح الحروب الإغتيالات.
إلى كل جبان في بلانا نوجه هذه الكلمات إن كنت رجلاً قابلنة على الجبهات.
وفي الختام تحدث “حسين الحميدي” باسم عائلة الشهيد قدم فيها الشكر للمؤسسات المدنية والعسكرية لمشاركتهم عزائهم.

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري