التخطي إلى المحتوى

منبج – شيع المئات من اهالي مدينة منبج، اليوم الإثنين، جثمان الشهيد “عبد الحميد اللطفو”، الذي استشهد أثناء أداء واجبه الوطني، بحضور قياديين من مجلس منبج العسكري وشيوخ ووجهاء المنطقة وكافة المؤسسات الإدارة المدنية الديمقراطية واللجان التابعة لها.
بدأت المراسيم بالوقوف دقيقة صمت لأرواح الشهداء، تلاه عرضٌ عسكريّ، قدمه قوات واجب الدفاع الذاتي.
وألقيت عدة كلمات ومنها كلمة، المجلس منبج العسكري، ألقاها الشيخ “إبراهيم البناوي” قائلاً: إنّنا نقف اليوم عاجزين، الدموع تعجز عن التعبير عن حزننا وفقداننا لهذا البطل الذي استشهد على يد الإرهاب.
وأشار” البناوي” أنهم في سبيل وصول إلى مبتغاهم وتحقيق الحرية والديمقراطية سيقدمون كل يومٍ شهيداً.
وختم كلمته بالرحمة على الشهداء والشفاء للجرحى، والتأكيد على المضي في درب الشهداء وعدم الاستسلام.
اختتمت المراسيم بقراءة وثيقة الشهيد وتسليمها لذوي الشهيد، ومن ثم وري جثمانه الثرى وسط ترديد الشعارات التي تحيي الشهداء والشهادة.
المركز الإعلاميّ لمجلس منبج العسكريّ