التخطي إلى المحتوى

بيان إلى الرأي العام
رغم كافة المحاولات و الجهود التي يبذلها مجلس منبج العسكري للحفاظ على أمن و استقرار مدينة منبج، و حماية أهلنا من كافة الأخطار و من الأيادي القذرة، التي تحاول زعزعة الكيان و التعايش المشترك بشتى الوسائل. إلا إن تلك الخلايا التي تضمر العداء لمصالح الشعب، لم تتوانى لحظة واحدة عن إلحاق الضرر بالأرواح قبل الممتلكات، داخل المدينة و خارجها، مدنيا كان أم قوات عسكرية و أمنية، صغيرا كان أم كبيرا، لتحاول بث الخوف و القلق في نفوس الأهالي
وعلى هذا، و في ليلة الأمس ليوم الأحد الساعة 11:30 تم استهداف المدينة بانفجارين متزامنين، استهدف أحدهم سيارة لمقاتلينا في مجلس منبج العسكري، وذلك بتفجير لغم، من قبل تلك الخلايا الإرهابية و على أثره ارتقى أحد مقاتلينا الأبطال وهو عبد الحميد اللطفو إلى مرتبة الشهادة أثناء خروجهم إلى مهماتهم، و أصيب اثنان بجروح طفيفة .
و هنا نقدم بأحر التعازي لذوي الشهيد البطل عبد الحميد و كافة أبناء شعبنا ونعاهدهم و كافة شهداءنا الأبطال الذي ضحوا بدماءهم الذكية الطاهرة فداء لوطنهم على الانتقام، و السير على خطاهم و تحقيق آمالهم و طموحاتهم في الوصول إلى أهدافنا وإفشال كافة المخططات التدميرية المعادية.
و سجل الشهيد البطل كالتالي:

اللقب و الكنية : مراد ظاظا
الإسم و الكنية : عبد الحميد اللطفو
محل و تاريخ الولادة: السفيرة 1994
محل و تاريخ الاستشهاد: منبج 25/11/2018

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري