3:42 م - الأحد نوفمبر 18, 2001
تأمين إنشقاق ثلاثة عناصر من درع الفرات  -   مجلس عوائل الشهداء يشارك ذوي الشهداء عزائهم  -   أهالي منبج يشيعون كوكبة من الشهداء  -   “والي”../119/ألف طالب هذا العام  -   مرتزقة درع الفرات يحاولون سلب الفلاحين مواسمهم  -   وفد التحالف الدولي يجدد دعمه للمجلس العسكري في منبج  -   ”حسن عارف” الرئاسة المشتركة لأدارت الخطوط في منبج  -   فصائل مرتزقة درع الفرات  تستمر في همجيتها رغم الدوريات المشتركة  -   اجتماع مكتب العلاقات مع شيوخ عشائر منبج  -   توضيح لنائب مجلس منبج العسكري عن الدوريات المشتركة  -   إجتماع المجلس التنفيذي واللجنة الرباعية مع أهالي منبج  -   بيان تحت شعار احتلال الوطن هوا احتلال للمرأة والمجتمع  -   مثقفو منبج يشاركون في منتدى الحوار السوري في الرقة  -   مشفى الفرات.. تفعيل كافة الاختصاصات  -   معاناة أهالي الباب مع تأمين مادة الخبز  -  

إدارة منبج: على المجتمع الدولي وضع حد للعدوان التركي

أدانت الإدارة المدنية الديمقراطية لمدينة منبج وريفها، العدوان التركي على مناطق روج آفا وشنكال بباشور كردستان، ووصفت الهجمات الأخيرة بـ”العدوان”، وناشدت المجتمع الدولي بوضع حد للانتهاكات التركية على أراضي الشمال السوري.

وجاء ذلك في بيان للإدارة المدنية الديمقراطية لمنبج وريفها، تعقيباً ورداً على العدوان التركي على مناطق عدة في شنكال وروج آفا.

البيان جاء فيه:

“في ظل الانتصارات التي تحققها قوات سوريا الديمقراطية في مواجهة مرتزقة داعش في حملة غضب الفرات لتحرير الرقة وباقي المناطق الأخرى من داعش، وبسبب هذه الانتصارات الكبيرة لهذه القوات، قام الطيران التركي وفي وقت متأخر من ليلة أمس بقصف جبل قرجوخ في ديريك والقرى التابعة له ومنطقة شنكال، حيث جاء هذا العدوان بهدف النيل من التقدم الكبير لقوات سوريا الديمقراطية المحررة للرقة ولفتح مجال لمرتزقة داعش لإعادة تجميع قواها.

إننا في الإدارة المدنية الديمقراطية في منبج وريفها ندين ونستنكر هذا العدوان على مناطقنا في الشمال السوري ونناشد المجتمع الدولي بوضع حد لهذه الانتهاكات التركية المستمرة على أراضينا، كما ونؤكد على أننا مستمرون في دعم قوات سوريا الديمقراطية في تحرير كامل أراضي سورية من الإرهاب وداعميه”.

هذا وتصاعدت حدة الانتقادات داخل الشارع في الشمال السوري على الهجمات الجوية التركية على روج آفا وشنكال في باشور كردستان، حيث قال سياسيون في وقت مبكر من صباح اليوم في تعقيبات لهم على المستجدات الأخيرة بأن الهجمات التركية دعم صريح لمرتزقة داعش.