3:42 م - الخميس نوفمبر 17, 7611
تأمين إنشقاق ثلاثة عناصر من درع الفرات  -   مجلس عوائل الشهداء يشارك ذوي الشهداء عزائهم  -   أهالي منبج يشيعون كوكبة من الشهداء  -   “والي”../119/ألف طالب هذا العام  -   مرتزقة درع الفرات يحاولون سلب الفلاحين مواسمهم  -   وفد التحالف الدولي يجدد دعمه للمجلس العسكري في منبج  -   ”حسن عارف” الرئاسة المشتركة لأدارت الخطوط في منبج  -   فصائل مرتزقة درع الفرات  تستمر في همجيتها رغم الدوريات المشتركة  -   اجتماع مكتب العلاقات مع شيوخ عشائر منبج  -   توضيح لنائب مجلس منبج العسكري عن الدوريات المشتركة  -   إجتماع المجلس التنفيذي واللجنة الرباعية مع أهالي منبج  -   بيان تحت شعار احتلال الوطن هوا احتلال للمرأة والمجتمع  -   مثقفو منبج يشاركون في منتدى الحوار السوري في الرقة  -   مشفى الفرات.. تفعيل كافة الاختصاصات  -   معاناة أهالي الباب مع تأمين مادة الخبز  -  

قيادات مجلس منبج العسكري و مقاتليها يأدون واجب العزاء لذوي الشهيد البطل أبو محمود و رفاقه

 


#منبج- تم إنطلاق  قوات مجلس منبج العسكري من قياديي و قياديات، و مقاتلين، و مؤسسة عوائل الشهداء و الخط الغربي من مدينة #منبج نحو مدينة #الرقة، لمشاركة ذوي الفقيد البطل عزاءهم.
و بترديد الشعارات التي تحيي الشهادة و الشهداء توجه المعزون نحو خيمة العزاء، بحيث كان في استقبالهم ذوي الشهيد جميعا و رفاقه في مدينة الرقة. و في البداية و بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، تم إلقاء كلمة مؤسسة عوائل الشهداء في مدينة #منبج. و بعدها كلمة القيادي في مجلس منبج العسكري الشيخ ابراهيم البناوي، توجه بها إلى الحضور و بدأ كلمته بقوله تعالى” ولا تحسبن الذين قوتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون”. ثم استأنف حديثه قائلا ” بإسم مدينة منبج  كافة و المؤسسات العسكرية خاصة، جئنا إلى مدينة الرقة لمشاركتكم الحزن و الألم على فقيدنا البطل أبو محمود،  الذي إرتقى إلى مرتبة الشهادة.” ثم أضاف إلى كلمته واصفا الشهيد ” الشهيد هو من حمل السلاح و أختار طريق إما النصر أو الشهادة”.  وفي ختام كلمته قال ” نتقدم بخالص تعازينا إلى ذوي الشهيد و يلهمهم الصبر و السلوان”.
و بعد ذلك تم إلقاء كلمة الخط الغربي لمدينة #منبج، و كلمة ذوي الشهيد، الذي شكر جميع الضيوف لمشاركتهم المصاب الجليل.

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري