التخطي إلى المحتوى

خرجت اليوم أكادمية الشهيد عزيز عرب الدورة السادسة للقياديين التي حملت اسم دورة الشهيد “أيوب”، وقد ضمت /54/ مقاتلا ً تلقوا تدريبات عسكرية مكثفة ودروس سياسية لمدة /60/ يوماً.
كما خرّجت أكاديمية الشهيد لورانس الدورة الخامسة  للقياديين،  باسم دورة الشهيد “أحمد مصطفى”، والتي ضمت /63/ مقاتلاً، تلقوا تدريبات عسكرية ودروس سياسية و حياتية لمدة /60 / يوماً.
و مع الوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء،  و بحضور قياديون من قوات سوريا الديمقراطية، وعدد من قياداة مجلس منبج العسكري، تم  أداء القسم العسكري من قبل المقاتلين، واستلام البطاقات العسكرية.
و خلال المراسم ألقى “شرفان درويش” الناطق الرسمي باسم مجلس منبج العسكري، كلمة بارك فيها للمقاتلين تخرّجهم، وتمنى لهم التوفيق و النصر أينما توجهوا خلال مهامهم ، كما نوه إلى ضرورة تحمل كل مقاتل مسؤوليته تجاه الشعب والوطن، وأنهم مستمرون بمسيرة النضال حتى تحرير كل شبر من تراب الوطن.
وحث ” درويش” المقاتلين على التحلي بالأخلاق العالية وضرورة الدراية الكاملة والوعي بالمرحلة المقبلة ألا وهي مرحلة البناء التي ينتظرها الشعب الذي تحرر بفضل دماء الشهداء، وأن أرواح الشهداء تنتظر منهم الوفاء بعهودهم التي عاهدوهم عليها.

المجلس العسكري لمدينة منبج و ريفها