التخطي إلى المحتوى

#منبج_خرجت اليوم أكادمية الشهيد فيصل أبو ليلى دفعة جديدة من مقاتلي مجلس#منبج العسكري. و بحضور الإدارة المدنية الديمقراطية و قيادات المجلس العسكري و مؤسسة عوائل الشهداء  تم القيام بعرض عسكري من قبل المقاتلين ابتدأ الوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، وتلا ذلك كلمة قيادة المجلس العسكري من قبل نائب قائد المجلس العسكري أبو علي نجم، و قد تضمنت” نشكر كل من ساهم بنجاح هذه الدورة، و نشكر المدربين و التحالف الدولي على إشرافها و إنجاز و تدريب هذه الدورة”. كما نوه أبوعلي نجم إلى أهمية المكان الذي تقيم فيه هذه الدورات بقوله” انطلقنا من هذا المكان، سد تشرين لتحرير مدينة منبج، و الآن نعيد تشكيل هيكلتنا التنظيمية في مجلس منبج العسكري، و نشكر الإدارة المدنية الديمقراطية و التحالف الدولي على المساهمة في نجاح هذه الدورات”.
وقد ضمت الدورة 192 مقاتلا من كافة المكونات في مدينة #منبج، وبعد أن أكملوا دورتهم التي حملت اسم الشهيد محمد ابراهيم ابراهيم الملقب ب (مختار) و لمدة 15 يوما، تلقوا خلال هذه المدة دروس سياسية ، عسكرية و فكرية، إلى جانب الدروس الحياتية، حيث تم فرزهم إلى المهمات المختلفة و الجبهات.
و الجدير بالقول إن هذه الدورة جاءت مصادفة للذكرى السنوية الثانية لتحرير مدينة منبج
و في الختام تم إلقاء الشعارات و القيام باستعراض كمندوس تم تحضيره من قبل المقاتلين و من ثم تشكيل حلقات الدبكة التي شارك فيها المقاتلون مع الحضور

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري