#منبج-شيّع المئات من أبناء مدينة منبج جثمان المناضل في صفوف قوات مجلس الباب العسكري (أبو عرب) الذي فقد حياته بلغم لمرتزقة درع الفرات كان مزروعاً على خط الجبهة في قرية قرط ويران، وذلك خلال مراسم مهيبة أقيمت له في مقبرة الشهداء بمدينة منبج.

هذا وشيع اليوم المئات من أبناء مدينة منبج وقوات مجلسي الباب ومنبج العسكري جثمان المناضل في صفوف قوات مجلس الباب العسكري الشهيد أبو عرب من أمام مشفى الفرات، حاملين  أعلام  مجلس منبج العسكري والباب العسكري متوجهين صوب مقبرة الشهداء الواقعة جنوب غرب مدينة منبج.

وأثناء وصول المشيعين إلى مقبرة الشهداء خرج القياديين والقياديات لاستقبال جثمان المناضل مرددين الشعارات التي تمجد الشهيد.

وبدأ مراسم التشييع بتقديم عرض عسكري من قبل قوات الحماية الذاتية، وحضر المراسم كلاً من القائد العام لمجلس الباب العسكري جمال أبو جمعة، الناطق الرسمي باسم مجلس منبج العسكري شرفان درويش، نائب القائد العام لمجلس منبج العسكري أبو علي نجم، أعضاء من الإدارة المدنية لمدينة منبج وريفها، بالإضافة لأعضاء وقياديين من مجلس الباب العسكري ومجلس منبج العسكري، عائلة المناضل والمقربين منه.

ومن ثم ألقي عدة كلمات منها كلمة للإدارة المدنية الديمقراطية، مؤسسة عوائل الشهداء وباسم مجلس الباب العسكري ألقاها نائب القائد العام لمجلس الباب العسكري يوسف عريمة معزياً في بداية كلمته عائلة الشهيد ومتمنياً منهم الصبر والسلوان.

وتابع يوسف عريمة حديثه قائلاً “نودع زهرة من خيرة شبابنا في مجلس منبج العسكري قدم روحه وهو يدافع عن أخوة الشعوب والعيش المشترك ضد مرتزقة الاحتلال التركي كان الشهيد دائماً يردد ويقول “لا للاحتلال التركي” حيث استشهد على جبهات العز مقبلاً غير مدبراً”

وأكد عريمة في سياق حديثه بأنهم في مجلس الباب العسكري قياديين وعسكريين يعاهدون شعبهم في سبيل تحقيق الأمن والأمان لهم، وأنهم على درب الشهداء سائرون، الرحمة للشهداء والشفاء العاجل للجرحى عاشت سوريا حرة ديمقراطية.

ومن ثم تحدث باسم عائلة الشهيد قائلاً “ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتاً بل احياءً عند ربهم يرزقون، وباسم عائلة الشهيد نترحم على روح الشهيد أبو عرب وأرواح جميع الشهداء الذين سبقوه ونحن على دربهم سائرون، ولولا الشهداء الذين بذلوا بأرواحهم في سبيل العيش بأمن وأمان، وبفضل دمائهم تخلصنا من براثين داعش”.

وفي نهاية المراسم وري جثمان المناضل الثرى وسط ترديد الشعارات التي تمجد الشهيد.

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري.

http://manbijmc.org/wp-content/uploads/2018/07/IMG_4814-1024x683.jpghttp://manbijmc.org/wp-content/uploads/2018/07/IMG_4814-150x150.jpgadmin3اخبار#منبج-شيّع المئات من أبناء مدينة منبج جثمان المناضل في صفوف قوات مجلس الباب العسكري (أبو عرب) الذي فقد حياته بلغم لمرتزقة درع الفرات كان مزروعاً على خط الجبهة في قرية قرط ويران، وذلك خلال مراسم مهيبة أقيمت له في مقبرة الشهداء بمدينة منبج. هذا وشيع اليوم المئات من...المجلس العسكري لمدينة منبج وريفها