قام وفد رفيع المستوى من التحالف الدولي بجولة ميدانية في شوارع مدينة منبج، قبل أن يتوجه إلى مركز الإدارة المدنية والاجتماع مع الإداريين للنقاش حول الاتفاق الثنائي الأخير بين “أميركا وتركيا” بخصوص المنطقة.

ضم وفد التحالف الدولي، الجنرال جيمس جراد، النقيب ويل، وسفير الولايات المتحددة الأمريكية السابق في المملكة العربية السعودية ويليم روباك، ورافقهم في التجوال كل من الرئيس المشترك للجنة الداخلية في منبج عبد مصطفى والرئيس المشترك للجنة العلاقات الاجتماعية عادل عبد السلام.

وبحسب مراسلنا، أن وفد التحالف طمأن الأهالي خلال جولته بالاستمرار في حماية المنطقة ضد التهديدات الخارجية الهادفة لزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة.

وتأتي زيارة وفد التحالف هذه، في ظل توجه جميع الأنظار لمدينة منبج التي باتت حديث الساعة، وخاصة بعد الاتفاق الثنائي بين وزراء خارجيتي “أمريكا – تركيا”، الاثنين الماضي، في واشنطن، وادعت تركيا بأنها اتفقت مع نظيرتها بعدة نقاط حول منبج.

وبعد جولة ميدانية اجتمع فيها وفد التحالف مع الأهالي، توجه إلى مبنى الإدارة المدينة الديمقراطية بالمدينة، حيث عقدوا اجتماع مغلق أمام وسائل الإعلام مع الإدارة وأعضاء من اللجان والكومينات ومجالس الخطوط.

وعلم مراسلنا من مصادر داخل الاجتماع، أن هدف الاجتماع هو لشرح بنود الاتفاق “الأمريكي – التركي” الأخير حول منبج.

http://manbijmc.org/wp-content/uploads/2018/06/1528374535992-1024x683.jpeghttp://manbijmc.org/wp-content/uploads/2018/06/1528374535992-150x150.jpegadmnبيانات رسميةقام وفد رفيع المستوى من التحالف الدولي بجولة ميدانية في شوارع مدينة منبج، قبل أن يتوجه إلى مركز الإدارة المدنية والاجتماع مع الإداريين للنقاش حول الاتفاق الثنائي الأخير بين 'أميركا وتركيا' بخصوص المنطقة. ضم وفد التحالف الدولي، الجنرال جيمس جراد، النقيب ويل، وسفير الولايات المتحددة الأمريكية السابق في المملكة العربية...المجلس العسكري لمدينة منبج وريفها