بهدف تعزيز القوات وتوحيد الجهود للدفاع عن مدينة منبج يستمر المجلس العسكري في تخريج مقاتليها من الأكاديميات وذلك بعد تدريبهم على كافة الدروس الفكرية والسياسية والعسكرية .
فقد خرجت اليوم أكاديمية الشهيد فيصل أبو ليلى دورة جديدة بأسم دورة الشهيد ( نايف الصطوف) والتي تتألف من 165 مقاتل من مختلف مكونات المنطقة متلقيين كافة الدروس العسكرية، ويذكر بأن هذه الدورة استمرت لــ15 يوماً.
وقد حضر مراسيم التخريج كل من قيادات المجلس العسكري وقيادات قوات سوريا الديمقراطية والمؤسسات التابعة لها .
وألقى ( ميتان قامشلو ) قيادي في قوات سوريا الديمقراطية كلمة هنئ فيها المقاتلين بتخريج دورتهم وبالأمل من الإستفادة من هذه الدورة وقال ” إن هذه المرحلة الحساسة التي يمر بها الشمال السوري وخاصة مدينة منبج علينا أن نكون أكثر جدية وحرصاً وإن هكذا تدريبات مهمة جداً لرفع مستوى العسكري المقاتل وقدرته على اتخاذ التدابير اللازمة عند حصول أي هجوم من أي عدو سواء كانت مرتزقة درع الفرات التركي أو أي جهة أخرى معادية لأراضي منبج “.
واستمرت مراسيم التخريج بأداة القسم من قبل المقاتلين المنضمين ضمن الدورة .
وأختتمت المراسيم بعرض فقرات من الأغاني والرقص وبترديد شعرات التي تحيي الشهداء من قبل المقاتلين والحضور ” بروح بدم نفديك يا شهيد ” .

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري .

http://manbijmc.org/wp-content/uploads/2018/04/IMG-20180427-WA0023-1024x567.jpghttp://manbijmc.org/wp-content/uploads/2018/04/IMG-20180427-WA0023-150x150.jpgadmin3اخبارمتابعاتبهدف تعزيز القوات وتوحيد الجهود للدفاع عن مدينة منبج يستمر المجلس العسكري في تخريج مقاتليها من الأكاديميات وذلك بعد تدريبهم على كافة الدروس الفكرية والسياسية والعسكرية . فقد خرجت اليوم أكاديمية الشهيد فيصل أبو ليلى دورة جديدة بأسم دورة الشهيد ( نايف الصطوف) والتي تتألف من...المجلس العسكري لمدينة منبج وريفها