يستمر مجلس منبج العسكري في بناء قوته وتحصينها عقب التهديدات التركية بمهاجمة المدينة، فقد خرجت اليوم أكادمية الشهيدة كوجرين دورة جديدة تحت إسم دورة الشهيد ابراهيم العوسجلي والذي استشهد في حملة تحرير مدينة الرقة.
وقد حضرت مراسيم التخريج كل من قيادات مجلس منبج العسكري وقيادات من جيش الثوار المنضويين تحت سقف قوات سوريا الديمقراطية ومؤسسة عوائل الشهداء ومؤسسات مدنية وعسكرية أخرى .
وتضم هذه الدورة 26 قيادياً من مختلف المكونات والتي تلقت تدريباً عسكرياً وفكرياً وسياسياً دامت لـ 50 يوماً .
وألقى قائد مجلس منبج العسكري ( محمد ابو عادل) كلمة هنئ فيها القياديين المتخرجين بإنهاء دورتهم وأشار في حديثه إن القوات التي تقاتل الآن في عفرين هي تلك القوات التي شاركت في تحرير مدينة الرقة، وإننا نضم صوتنا مع صوتهم لإخراج الدولة التركية ومرتزقتها من أراضي عفرين ، وقال إن الدولة التركية التي تنفذ المجازر في عفرين وسط صمتِ دولي. وتابع “اذا صمتت جميع الدول اذاء هذه المجازر التي تحصل في عفرين فنحن لن نصمت وسنعمل جاهداً حتى يتم تطهير عفرين من ارجاس اردوغان ومرتزقته “.
كما تحدث قيادي في جيش الثوار أيضاً والذي بدوره هنئ القياديين بتخريج دورتهم وقال” بأن رغم كل المؤامرات التي تحدث إلا أن قواتنا لم تستسلم أمام داعش في الرقة وبالفعل انتصرت وسيكون النصر حليفها في عفرين ايضا”ً . وتابع الحديث قائلاً : كما اجتمعت الدول ضد المشروع الديمقراطي ولكن سنستمر رغم هذا الصمت الدولي تجاه مايحدث في عفرين وسنحقق مرادنا .

واستمرت مراسيم التخريج بتوزيع الهوايا للقياديين المتخرجين من قبل قيادات الأكادمية .
وانتهت مراسيم التخريج بعرض فقرات من الدبكة والأغاني الشعبية، وبترديد الشعارات التي تحيي مقاومة العصر بعفرين .

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري .

admin3اخبارمتابعاتيستمر مجلس منبج العسكري في بناء قوته وتحصينها عقب التهديدات التركية بمهاجمة المدينة، فقد خرجت اليوم أكادمية الشهيدة كوجرين دورة جديدة تحت إسم دورة الشهيد ابراهيم العوسجلي والذي استشهد في حملة تحرير مدينة الرقة. وقد حضرت مراسيم التخريج كل من قيادات مجلس منبج العسكري وقيادات من جيش...المجلس العسكري لمدينة منبج وريفها