بمراسيم مهيبة وحشود غفيرة من أهالي مدينة منبج وريفها والمؤسسات المدنية والعسكرية ومؤسسة عوئل الشهداء وريت جثامين 8 من الشهداء من صفوف مجلس منبج العسكري الذين استشهدوا أثناء مشاركتهم في حملة تحرير المدينة منبج ليوارو الثرى في مزار الشهداء بعد أن دفنوا في مناطق متفرقة في منبج وريفها قبل عام ونصف

وانطلق الموكب من مشفى الفرات صوب مزار الشهداء وعند وصول الموكب إلى المقبرة حمل المقاتلون والأهالي الشهداء باتجاه منصة التشييع.

بدأت المراسيم بعرض عسكري مهيب. وبعدها ألقى كلمة المجلس العسكري لمنبج وريفها “شرفان درويش” الناطق الرسمي باسم مجلس منبج العسكري كلمة عاهد خلالها بالمضي قدما نحو الهدف الذي كان يسعى إليه هؤلاء الشهداء والمحافظة على المكتسبات التي تحققت بفضلهم. كما أكد بالوقوف صفا واحدا بجانب مقاومة العصر في عفرين ضد غزو الطورانيون بقيادة اردوغان ومرتزقته.

ثم قرأت وثائق الشهادة على مسامع الحضور وسلمت لذويهم ليوارو الثرى إلى مثواهم الأخير في مزار الشهداء وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تمجد الشهداء.

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري

http://manbijmc.org/wp-content/uploads/2018/02/IMG-20180224-WA0064-1024x683.jpghttp://manbijmc.org/wp-content/uploads/2018/02/IMG-20180224-WA0064-150x150.jpgadmin3اخبارملف الشهداءبمراسيم مهيبة وحشود غفيرة من أهالي مدينة منبج وريفها والمؤسسات المدنية والعسكرية ومؤسسة عوئل الشهداء وريت جثامين 8 من الشهداء من صفوف مجلس منبج العسكري الذين استشهدوا أثناء مشاركتهم في حملة تحرير المدينة منبج ليوارو الثرى في مزار الشهداء بعد أن دفنوا في مناطق متفرقة في منبج وريفها قبل...المجلس العسكري لمدينة منبج وريفها