منبج _ في ظل العدوان التركي و تهديداته على مدينة منبج، وبعد إعادة هيكلية النظام داخل المجلس العسكري، وبتأسيس قوى كبيرة قادرة على الدفاع عن مدينة منبج، فقد تم اليوم الإعلان عن إنهاء الدورة التدريبية للفوج العسكري الأول والمتشكل من خمسة كتائب جاهزة ومجهزة للرد السريع على أية هجمات قد تتعرض لها مدينة منبج وريفها و تحت اسم فوج الشهيد (عدنان أبو أمجد )
وقد استمرت تدريبات هذا الفوج المؤلف من 250 مقاتلا لـ 45 يوم تلقوا فيها دروسا سياسية وعسكرية وفكرية بالإضافة إلى تدريبات مكثفة على الأسلحة بمختلف أنواعها.
ففي البداية وبعد الوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء ألقى القيادي في مجلس منبج العسكري ريزان منبج كلمة والذي هنئ فيها شعب الشمال السوري وعوائل الشهداء بإنتهاء تدريب الفوج الأول في مدينة منبج وريفها. وأشار في حديثه عن المقاومة التي تجري الآن في عفرين أمام الهجمات الهمجية التي تقوم بها الدولة التركية الفاشية . وقال : بأننا نحن كقوات مجلس منبج العسكري ماضون على درب شهدائنا الذين هم رسموه لنا بدمائهم كما تعهد بالدفاع عن أرض سوريا من أي عدوان قد يهدد أرضها ولا سيما الدولة التركية. وأشار أيضآ إلى المقاومة البطولية التي يبدوها مقاتلو قوات سوريا الديمقراطية في عفرين بوجه العدوان التركي .
وفي الختام تم أداء القسم من قبل المقاتلين وإلقاء الشعارات التي تحيي المقاومة ضد الإرهاب وتمجيد الشهداء .
كما تم إلقاء بضعة كلمات مؤثرة من قبل نجل الشهيد ابو أمجد عن إرتباط والده الشهيد العظيم بالروح الرفاقية حتى آخر لحظة في حياته .
وانتهت مراسيم التخريج بفقرة من الدبكات والرقص على الأغاني الشعبية .

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري

admin3اخبارمتابعاتمنبج _ في ظل العدوان التركي و تهديداته على مدينة منبج، وبعد إعادة هيكلية النظام داخل المجلس العسكري، وبتأسيس قوى كبيرة قادرة على الدفاع عن مدينة منبج، فقد تم اليوم الإعلان عن إنهاء الدورة التدريبية للفوج العسكري الأول والمتشكل من خمسة كتائب جاهزة ومجهزة للرد السريع على أية هجمات...المجلس العسكري لمدينة منبج وريفها