3:42 م - الأربعاء نوفمبر 17, 1452
تأمين إنشقاق ثلاثة عناصر من درع الفرات  -   مجلس عوائل الشهداء يشارك ذوي الشهداء عزائهم  -   أهالي منبج يشيعون كوكبة من الشهداء  -   “والي”../119/ألف طالب هذا العام  -   مرتزقة درع الفرات يحاولون سلب الفلاحين مواسمهم  -   وفد التحالف الدولي يجدد دعمه للمجلس العسكري في منبج  -   ”حسن عارف” الرئاسة المشتركة لأدارت الخطوط في منبج  -   فصائل مرتزقة درع الفرات  تستمر في همجيتها رغم الدوريات المشتركة  -   اجتماع مكتب العلاقات مع شيوخ عشائر منبج  -   توضيح لنائب مجلس منبج العسكري عن الدوريات المشتركة  -   إجتماع المجلس التنفيذي واللجنة الرباعية مع أهالي منبج  -   بيان تحت شعار احتلال الوطن هوا احتلال للمرأة والمجتمع  -   مثقفو منبج يشاركون في منتدى الحوار السوري في الرقة  -   مشفى الفرات.. تفعيل كافة الاختصاصات  -   معاناة أهالي الباب مع تأمين مادة الخبز  -  

منبج – أكاديمية الشهيدة كوجرين تخرح دورة جديدة لمقاتليها القياديين .

 

خرجت اليوم أكاديمية الشهيدة كوجرين دورة جديدة لمقاتليها القياديين بإسم دورة الشهيد باران تركماني وقد ضمت هذه الدورة 30 قيادياً من مختلف المكونات الكوردية والعربية والتركمانية . وقد أخذو فيها الدروس السياسية والفكرية والعسكرية والتي دامت ل45 يوماً.

وقد حضر مراسيم التخريج قيادات مجلس من مجلس منبج العسكري القائد العسكري لقوات مجلس منبج العسكري (محمد ابو عادل ) والناطق الرسمي بإسم مجلس منبج العسكري (شرفان درويش) وعديد من المؤسسات العسكرية والمدنية ومؤسسة عوائل الشهداء .

وألقى القائد العام لقوات مجلس منبج العسكري (محمد ابو عادل) هنئ فيها المتخرجين بإنتهاء دورتهم التدريبية . وقال ابو عادل ان عام 2017 كان عام الإنتصارات لقواتنا في جبهات ولا سيما في الرقة وحتى يومنا هذا في ديرالزور . وأكد بأن قواتنا قوات مجلس منبج العسكري ستكون أكثر تنظيمية في هذا العام وإن دحر الإرهاب الاول والذي هو مرتزقة داعش . والآن قواتنا جاهزة لتصدي أي هجمات قد تهدد أرضنا سواء كانت من مرتزقة درع الفرات أو من نظام السوري وبأن قواتنا سترد عليهم بكل حسم . وقال بأن الهجمات على عفرين هي ايضاً هجمات على أراضي السورية ولن نقف مكتوفي الأيدي إزاء تلك الهجمات . وقال بأن بعض الفصائل التي تقاتل الى جانب الإحتلال التركي والتي تطلق على نفسها إسم (الجيش الحر) إنهم ليسو بأحرار وبأنهم لا يمثلون الشعب السوري وإنما هم المحتلون المتحالفين مع الأتراك

وقد تم ادآء القسم من قبل القياديين المتخرجين وذلك لوصول الفكر الذي قد تعلموه من الاكاديمية الى بقية رفاقهم في جبهات القتال . وعاهدو ان يسيرو علـى درب الشهداء الذين بفضلهم تحررت مناطقنا وأرضنا بحسب تعبيرهم .

وتم تسليم هويات القياديين إلى كل منهم

وأختتمت مراسيم التخريج بالدبك والرقص على الأناشيد الثورية من قبل المتخرجين والحضور .

 

المركز الأعلامي لمجلس منبج العسكري .