تحت شعار “بروح المقاومة سنحرر مدينة الباب” تجمع المئات من أهالي بلدة العريمة ومدينة منبج وقيادات كل من مجلس منبج العسكري ومجلس الباب العسكري ومجلس عوائل الشهداء وأعضاء من الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا والإدارة المدنية الديمقراطية والمؤسسات واللجان التابع لها في مدرسة العريمة الواقعة شمال غرب البلدة، للاحتفال بعيد نوروز.
وبدأ الاحتفال بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء وإشعال شعلت نوروز من قبل أمهات الشهداء.
وألقيت كلمات في الاحتفال منها كلمة مجلس الباب العسكري ألقاها نائب القائد العام “يوسف عريمة” رحب بالضيوف قال فيها: نبارك لقواتنا وشعبنا قرب تحرير مدينة دير الزور من الإرهاب الداعشي، ونستذكر شهدائنا الذين ضحوا بأغلى ما يملكون لتحرير سوريا من الإرهاب ونعيش في وطن آمن.
وأضاف، نعاهد الشهداء وشعبنا بالسير والنضال حتى تطهير مدينة الباب وعفرين وإدلب وكافة أنحاء سوريا من الإرهاب.
وعقدت الدبكة على وقع الأغاني الشعبية من قبل لجنة الثقافة والفن التابعة لمدينة منبج.

https://i2.wp.com/manbijmc.org/wp-content/uploads/2019/03/IMG-20190322-WA0059.jpg?fit=873%2C467https://i0.wp.com/manbijmc.org/wp-content/uploads/2019/03/IMG-20190322-WA0059.jpg?resize=150%2C150adminاخبارتحت شعار 'بروح المقاومة سنحرر مدينة الباب' تجمع المئات من أهالي بلدة العريمة ومدينة منبج وقيادات كل من مجلس منبج العسكري ومجلس الباب العسكري ومجلس عوائل الشهداء وأعضاء من الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا والإدارة المدنية الديمقراطية والمؤسسات واللجان التابع لها في مدرسة العريمة الواقعة شمال غرب البلدة، للاحتفال...المجلس العسكري لمدينة منبج وريفها