منبج – في لقاء مع قائد مجلس منبج العسكري “محمد أبو عادل”، أكد بوجود استفزازات وتهديدات على منبج، رغم الأمن والاستقرار الذي تعيشه المدينة.
وأشار “أبو عادل” أن المؤسسات المدنية تقوم بدورها في المدينة من تقديم الخدمات، والمجلس العسكري يحفظ حدود المدينة على خطوط الجبهات رغم من وجود استفزازات على خطوط الجبهات من مرتزقة درع الفرات المدعومة تركيا، والأمن الداخلي يحفظ الأمن والاستقرار داخل المدينة، وتعمل القوى على كشف الخلايا النائمة، وفي الفترة الأخيرة تم إلقاء القبض على خلية مؤلفة من عدة أشخاص يعملون لدرع الفرات وتركيا.
وقال “أبو عادل”: يوجد في مدينة منبج قوات التحالف الدولي وقوات مجلس العسكري والإدارة المدنية، وتوجد قوات روسية في الريف الغربي للمدينة، كل هذا بهدف استقرار وأمن المدينة.
ووجه أبو عادل رسالة إلى أهالي مدينة منبج بالالتفاف حول المؤسسات المدنية والعسكرية التكاتف يداً بيد حتى نحافظ على أمن واستقرار مدينتنا.

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري

https://i2.wp.com/manbijmc.org/wp-content/uploads/2019/01/IMG-20190127-WA0058.jpg?fit=1024%2C576https://i0.wp.com/manbijmc.org/wp-content/uploads/2019/01/IMG-20190127-WA0058.jpg?resize=150%2C150admin3اخباربيانات رسميةمنبج – في لقاء مع قائد مجلس منبج العسكري 'محمد أبو عادل'، أكد بوجود استفزازات وتهديدات على منبج، رغم الأمن والاستقرار الذي تعيشه المدينة. وأشار 'أبو عادل' أن المؤسسات المدنية تقوم بدورها في المدينة من تقديم الخدمات، والمجلس العسكري يحفظ حدود المدينة على خطوط الجبهات رغم من وجود استفزازات على...المجلس العسكري لمدينة منبج وريفها